مجلس جهة الشرق يستقبل المجموعة الثانية من الطلبة الأفارقة المستفيدة من المنح

احتضن مقر مجلس جهة الشرق بوجدة، الأسبوع الماضي، تنظيم حفل استقبال ل 19 طالبا من مقاطعه كاولاك السنغالية.
وترأس هذا الحفل السيد صالح العبوضي، نائب رئيس مجلس جهة الشرق، وذلك بحضور كل من المدير الجهوي لمكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل لجهة الشرق، ممثلة الكتابة العامة للشؤون الجهوية لولاية جهة الشرق، ومدراء مراكز التكوين المهني المعنية بتكوين هؤلاء الطلبة.
ويأتي هذا اللقاء، في إطار تفعيل علاقات التعاون القائمة بين جهة الشرق ومقاطعة كاولاك السينغالية، حيث سيستفيد هؤلاء الطلبة من منحة مالية طيلة مدة تكوينهم تنفيذا للمشروع ذو التمويل المشترك بين جهة الشرق ومقاطعة كاولاك السينغالية ومنظمة المدن والحكومات المحلية المتحدة بإفريقيا- CGLUA- في إطار الصندوق الإفريقي لدعم التعاون اللامركزي الدولي.
كما سيتم بشراكة مع مكتب التكوين المهني لإنعاش الشغل لجهة الشرق توفير الإقامة لهؤلاء الطلبة بداخلية المعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية سيدي معافة.
وبهذه المناسبة، قام صالح العبوضي، نائب رئيس مجلس جهة الشرق بتقديم الشكر لجميع الأطراف التي سهرت على إنجاح العملية خاصه الوكالة المغربية للتعاون الدولي، ولاية جهة الشرق والمديرية الجهوية لمكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل لجهة الشرق.
وتعتبر هذه المجموعة من الطلبة المنحدرة من جهة كاولاك بالسينغال هي الثانية بعد المجموعة الأولى التي كانت مكونة من 56 طالبا، و الذي كان قد التحق طلبتها بمختلف معاهد وكليات جامعة محمد الأول بوجدة منذ سنة 2019 و استفادو من المنح طيلة مدة تكوينهم المنحدرون من الجهات التالية: جهة بوكل دوموهون (بوركينا فاسو) تومبوكتو وكاي (مالي) ناوا (كوت ديفوار) وكاولاك (السنيغال).
وتندرج هذه المنح، في إطار الاتفاقيات التي أبرمتها جهة الشرق مع هذه الجهات بهدف تفعيل وتشجيع التعاون جنوب جنوب.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

منظمة تحذر من موجات هجرة ولاجئين من إفريقيا والشرق الأوسط وشمال إفريقيا لأوروبا

وجدة: جامعة محمد الأول تنظم النسخة الأولى من الندوة الدولية لمغاربة الضفتين