قافلة طبية متعددة التخصصات لفائدة المقيمين برياض المسنين بوجدة

على هامش تخليد اليوم العالمي لأمراض الكلى الذي يصادف العاشر من شهر مارس، نظمت مؤخرا فدرالية تنمية جمعيات القصور الكلوي بالجهة الشرقية، بشراكة مع اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية بعمالة وجدة أنجاد، والمندوبية الإقليمية لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية، والمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بوجدة، قافلة طبية متعددة التخصصات لفائدة المقيمين برياض المسنين، المحدث في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، والذي تشرف على تدبيره الجمعية الخيرية الإسلامية بوجدة.

وقد استهدفت هذه القافلة الطبية 100 مسنة ومسن، استفادوا  من معاينة ضغط الدم وقياس السكري وخزان السكر في الدم، ثم تم عرضهم على التخصصات التاليةالطب العام؛ الطب الباطني؛ داء السكري؛ أمراض الكلي؛ أمراض القلب والشرايين؛ أمراض المسالك البولية؛أمراض الروماتيزم، الفحص بالأشعة.

وهذا، وقد عرفت هذه القافلة تعبئة واسعة من طرف مختلف المتدخلين، حيث عرفت مشاركة 16 طبيبا في التخصصات المذكورة أعلاه، إضافة إلى 10 أطر تمريضية، كما سهر على سير هذه الحملة الطبية أطر فدرالية تنمية جمعيات القصور الكلوي بالجهة الشرقية، وكذا الجمعية الخيرية الإسلامية بوجدة.

إلى ذلك، لقيت هذه العملية استحسانا لدى المستفيدين الذين سيتم تتبعهم من طرف قطاع الصحة.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الاتحاد العربي لأكاديميات كرة القدم ينظم البطولة العربية لفئة 13 سنة بالعيون والداخلة

وجدة: جولات المراقبة خلال شهر رمضان تسفر عن تسجيل مجموعة من المخالفات