وجدة: تتويج الفائزين في مسابقة إعداد كبسولات تحسيسية حول المشاركة المواطنة للشباب والنساء

حفيظة بوضرة

نظم يوم الخميس 23 دجنبر الجاري بوجدة، حفل تم خلاله توزيع الجوائز على الفائزين في مسابقة إعداد كبسولات تحسيسية حول المشاركة المواطنة للشباب والنساء، التي نظمتها جمعية عين غزال 2000، وجمعية التعاون للتنمية والثقافة  ACODEC، بشراكة مع جامعة محمد الأول بوجدة.

 وقد احتل المراتب الثلاثة الأولى في هذه المسابقة التي شارك فيها 07 طلاب و 05 طالبات، كل من: الطالب جواد قضاض، عن كبسولة (وقتاش حتى انتي غادي تبداي)، الطالبة إلهام بلكريم، عن كبسولة (وحدة من بزاف)، والطالب حمزة زغيون، عن كبسولة (فين ما كنا نخلقو التغيير)، وذلك بعد عرض مشاركاتهم على أنظار لجنة تحكيم مكونة من أساتذة جامعيين ومتخصصين في السينما والإخراج والمسرح.

وفي كلمة بالمناسبة، اعتبرت رئيسة جمعية عين غزال 2000، نزهة جعادة، المشاركة المواطنة للشباب آلية لخلق مجتمع ديمقراطي، عادل ومنصف، يستجيب لتطلعات الشباب بالمنطقة الشرقية، ولإسهامهم كمواطنين وكمواطنات في الشأن المحلي، الجهوي والوطني.

وأضافت، أن هذه الكبسولات تحمل هدفا ساميا هو إشراك وإيصال صوت الشبابـ، وإشراكهم بشكل  ملموس لإيصال صوتهم حول مفهوم المشاركة المواطنة

من جهته، أبرز الميلود رزوقي، رئيس جمعية التعاون للتنمية والثقافة  ACODEC، أن هذا النشاط  يأتي للحد من اللامساواة الاقتصادية والاجتماعية، ولتحقيق جملة من الأهداف، مشيرا إلى اكتساب المشاركين والمشاركات ثقافة قيم  المشاركة المواطنة، وتقنيات وأدوات التواصل الرقمي.

ونيابة عن رئيس جامعة محمد الأول بوجدة، وباسم نائب الرئيس المكلف بالبحث العلمي والتعاون، عبر الدكتور يحيى عمارة، عن اعتزازه للمشاركة في هذه التظاهرة ذات الأبعاد التنموية والإنسانية الكبرى.

هذا، وتهدف هذه الكبسولات إلى تعزيز المشاركة المواطنة للنساء والشباب، عبر نقل الشهادات والرسائل حول السلوكيات المواطنة للشباب والنساء داخل المجتمع.

إلى ذلك، تندرج هذه المسابقة في إطار مشروع “دعم تعزيز ديناميات المشاركة  الديمقراطية على مستوى الجماعات الترابية، وعلى الصعيد الوطني للحد من الفوارق الاجتماعية والاقتصادية في المغرب”، المنفذ بشراكة مع منظمة أوكسفام المغرب، ومنظمة حركة من أحل السلام، بدعم مالي من الوكالة الإسبانية للتعاون الإنمائي الدولي.

هنيئا للفائزين ولجميع المشاركين والمشاركات…

 

 

 

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

النائب البرلماني عمر أعنان يسائل محمد صديقي حول إدارة مياه ملوية

المهاجرة الغينية آميناتا: حلم شامخ في العودة إلى بلادها كلاعبة في الفريق الوطني