كورونا تخطف حياة سبعة أشخاص بجهة الشرق خلال الـ 24 ساعة الأخيرة وتصيب 740 وإقليم الناظور أكبر المتضررين (جدول توضيحي)

عبد القادر بوراص

كانت الحصيلة شبه كارثية لضحايا فيروس كورونا المستجد بجهة الشرق خلال الـ 24 ساعة الأخيرة، حيث أودى بحياة سبعة أشخاص، ثلاثة منهم بالناظور، واثنان في كل من ڭرسيف وتاوريرت، ليصبح بذلك مجموع الوفيات منذ ظهور الوباء 890 حالة من أصل 104 مجموع الوفيات المسجلة على المستوى الوطني.

إقليم الناظور الذي فقد ثلاثة من مواطنيه جراء كورونا سجل أيضا أكبر عدد من الإصابات الجديدة، وذلك بـ 285 حالة من أصل 740 مجموع الإصابات المرصودة بجهة الشرق من من الساعة الرابعة من مساء أمس الأربعاء إلى الساعة الرابعة من مساء اليوم الخميس، متبوعا بعمالة وجدة ـ أنڭاد (115 حالة)، تلاها تباعا بالترتيب إقليم كل من الدريوش (89 حالة)، بركان (74 حالة)، ڭرسيف (65 حالة)، جرادة (58 حالة)، تاوريرت (49 حالة)، وفڭيڭ (05 حالات)، ليقفز بذلك إجمالي عدد الإصابات إلى 41767 حالة.

مقابل ذلك، تماثل للشفاء التام 310 مصابا، منهم 104 بالناظور، و 113 بوجدة، و 93 بڭرسيف، ليرتفع إجمالي حالات التعافي إلى 35053 حالة شفاء.

وهذا هو توزيع حالات الإصابة والشفاء والوفيات حسب عمالة وأقاليم جهة الشرق:

أما على المستوى الوطني، فقد أعلنت وزارة الصحة، اليوم الخميس، عن تسجيل 10.828 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، و7778 حالة شفاء، و104 حالات وفاة خلال الـ 24 ساعة المنصرمة.

أوضحت وزارة الصحة، في النشرة اليومية لنتائج الرصد الوبائي لكوفيد-19، أن الحصيلة الجديدة المسجلة من الساعة الرابعة من مساء أمس الأربعاء إلى الساعة الرابعة من مساء اليوم، رفعت العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة بالمملكة إلى 731.084، منذ الإعلان عن أول حالة في 2 مارس 2020، مضيفة أن مجموع حالات الشفاء التام وصل إلى 639.534 حالة، وذلك بمعدل تعاف وصل إلى 87.5 في المائة، فيما ارتفع عدد الوفيات إلى 10.711 حالة، في حين استقرت نسبة الفتك في 1.5 بالمائة.

أما العدد الإجمالي للمستفيدات والمستفيدين من الحملة الوطنية للتلقيح ضد “كوفيد 19″، فقد أكدت وزارة الصحة أنه بلغ إلى حدود اليوم 16 مليون و34 ألفا و986 مستفيدة ومستفيد، فيما يتعلق بمن تلقوا الجرعة الأولى من التلقيح، في حين وصل عدد المستفيدين من الجرعة الثانية من اللقاح، إلى 11 ملايين و299 ألفا و174 مستفيدة ومستفيد.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الشأن المحلي مسؤولية جسيمة!

الاقتراع الفردي: القرار المحدد لمقاعد النساء بالدوائر الانتخابية للجماعات بالجريدة الرسمية