كوراري وطير موهبتان واعدتان من بذور جمعية فضاء المولودية

أحمد الرمضاني

تسعى مدرسة جمعية فضاء المولودية بقيادة الإطار التقني فوزي مرزاق، إلى تكوين الناشئة وتلقينها مبادئ ممارسة كرة القدم، وفق قواعد بيداغوجية علمية، في أفق تأهيل لاعبين بإمكانهم تطعيم أندية البطولة الوطنية باختلاف أقسامها، وخصوصا المنتمية منها للجهة الشرقية…

ومن البذور الواعدة التي احتضنتها و رعتها تربة مدرسة الجمعية الوجدية، والتي تستحق منا الدعم المعنوي، والتشجيع على بذل مزيد من الإجتهاد و الإلتزام بقواعد الإنضباط الرياضي والأخلاقي، نذكر الموهبتين عبد الغفور كوراري ومنذر طير، اللذين التحقا هذا الموسم بفتيان المولودية الوجدية، الذين يؤطرهم المدرب إبراهيم الزهواني، اللذين جرى انتقاؤهما مؤخرا لتعزيز منتخب عصبة الشرق، مواليد على التوالي 2008 و 2009، الذي يقوده المسؤول عن كرة القدم القاعدية بالعصبة، الإطار الوطني ودولي المولودية السابق رشيد نكروز…

هذا ونضيف أن اللاعب المتميز كوراري (13 سنة) الذي يشغل مركز وسط ميدان، قد تم اختياره من قبل الإدارة التقنية الوطنية، إلى جانب لاعبين (اثنين) آخرين من المنطقة الشرقية، خلال تربص انتقائي لفائدة لاعبي منتخبات عصب المملكة، في مدينة بوزنيقة الشهر الماضي…

أما بخصوص الموهبة الكروية منذر طير (12 سنة)، الذي تلقى تكوينه بجمعية فضاء المولودية لأربعة مواسم كاملة، فهو يلعب في خط الهجوم، وهو بالمناسبة ابن مدافع المولودية الوجدية والمنتخب الوطني الجامعي سابقا جلال طير…

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

طالع السعود الأطلسي: السيد تبون “المفتون”… بملك المغرب

تاوريرت: المبدع المتميز عبد الرحيم بلاحة يوقع ديوانه الجديد ”رسالة العمر”