“قطر” تعاقب اللاعبين الجزائريين بالحدّ من عددهم ردّاً على تصريحات الدولي “بلايلي” المسيئة

عبد القادر كتــرة

قررت دولة قطر “الحدّ” من عدد اللاعبين الجزائريين الممارسين بدوري كرة القدم القطري، بسبب تصريحات اللاعب الدولي الجزائري البئيسة وغير المسؤولية في حقّ الأشقاء القطريين الذين فتحوا له أبواب النجومية واحتضه نادي قطر الرياضي وحَفَّه بالرعاية وملأ جيوبه بالأموال من العُملة الصعبة إلى أن وصل إلى النجومية ففاض غروره وتدفقت عجرفته وساء أدبه.
وتداول نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو لنجم المنتخب الجزائري ونادي “بريست” الفرنسي لكرة القدم، يوسف بلايلي 30 عاماً، يُعبر فيه عن اشتياقه للعب في قطر، وردّ على سؤال حول الموضوع، “بأنه اشتاق فعلاً لناديه قطر الرياضي، كما اشتاق إلى أمواله”، وهو النادي الذي لعب له لسنتين (2020-2021) قبل أن ينتقل إلى نادي بريست الفرنسي بداية الموسم.
ونالت تصريحات الدولي الجزائري يوسف بلايلي استنكارا كبيرا من قبل أنصار النادي القطري بعد ظهوره في الفيديو الذي يعبّر فيه عن اشتياقه لناديه السابق بطريقة أثارت جدلا واسعا، والذي قال فيه “توحشت دراهمهم” في إشارة إلى أنّه يحنّ إلى راتبه العالي فقط، وهي التصريحات التي أثارت غضب الجماهير القطرية والجزائرية على حد سواء، كما علق مغردون بالقول أن تصريحات اللاعب “غير مسؤولة” ولا تليق بلاعب دولي “محترف”.
وتداول الناشطون على منصات التواصل الاجتماعي الفيديو خلال تواجده بالعاصمة الدوحة من أجل المشاركة في المباراة الودية التي جمعت الفريق الجزائري بنظيره الإيراني يوم الأحد 12 يونيو الماضي، حيث ظهر ” بلايلي” وهو يتحدث رفقة عدد آخر من اللاعبين خلال حصة تدريبية بملعب الدوحة قبل أن يسأله أحد الزملاء “هل اشتقت إلى قطر ونادي قطر؟” وأجابه بلايلي “اشتقت لأموالهم”.
ووصف الإعلامي القطري تصريحات لاعب المنتخب الجزائري يوسف بليلي بـ “إهانة القطريين”، وتوالت انتقادات المعلقين الرياضيين والإهانات التي تعرض لها اللاعب الجزائري، لا سيما على مواقع التواصل الاجتماعي، الأمر الذي جعل القضية تُرفع إلى أعلى السلطات في البلاد، وخاصة كرة القدم.


وهكذا، وبحسب ما يمكن قراءته على موقع الاتحاد القطري لكرة القدم (الاتحاد القطري لكرة القدم) ، كشف مسؤول عن نية اتحاد كرة القدم حصر عدد اللاعبين الجزائريين، ولن يستفيد اللاعبون الجزائريون من التسهيلات التي كانت لديهم حتى الآن.ولعب بلايلي في صفوف نادي قطر الرياضي لسنتين (2020-2021) قبل أن ينتقل إلى نادي بريست الفرنسي بداية الموسم.
وتألق يوسف بلايلي في صفوف المنتخب الجزائري خلال السنوات الأخيرة، وشارك بشكل مباشر في تتويج بلاده بكأس إفريقيا للأمم في العام 2019 برصيد هدفين. كما سجل هدفين خلال منافسات كأس العرب في ديسمبر- كانون الأول الماضي.
لعب بلايلي في بدايته بنادي أهلي برج بوعريريج (الجزائر) ثم نادي مولودية وهران (الجزائر) ثم انضم إلى نادي اتحاد الجزائر قبل أن ينتقل إلى تونس حيث لعب مع نادي الترجي ثم الأهلي السعودي فنادي قطر الرياضي.
وفُسخ عقد بلايلي مع النادي القطري نهاية العام الماضي في أعقاب فوز المنتخب الجزائري على نظير القطري في منافسات كأس العرب، ووقع الرياضي الشاب مع نادي بريست مع بداية شهر فبراير إلى يونيو 2022.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الفرع المحلي للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان بالناظور يعزي عضو المكتب التنفيذي والرئيس السابق للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان في وفاة والدته

حركة تحرير القبائل ضدّ الاحتلال الجزائري: “استقلال القبائل – أكون أو لا أكون”