زايو: الاتحاديون ينخرطون في عملية بناء حزب “الوردة” والتوجه نحو المستقبل

يتجه الاتحاديون والاتحاديات بمدينة زايو نحو إعادة بناء حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات للشعبية، والتوجه نحو المستقبل، وذلك عقب النتائج الجيدة التي حققها الحزب في الاستحقاقات الأخيرة والتي مكنته من الحصول على أزيد من 1800 صوت وحصد 6 مقاعد بجماعة زايو، الأمر الذي بين أن الاتحاد أصبح رقما صعبا في المعادلة السياسية بالمدينة، سيما وأنه دخل غمار الاستحقاقات الجماعية بوجوه شابة وبشعار :”شباب من أجل التغيير”.
وحفزت النتائج التي حصل عليها الحزب، العديد من الفاعلين من شتى المجالات الاجتماعية والمهنية والمجتمع المدني، للانخراط في صفوف الاتحاد الاشتراكي من منطلق الوعي بأدواره ومهامه التي يضطلع بها.
وفي هذا الإطار، تشكلت لجنة تحضيرية ممثلة لفئة عريضة ممن حصلت لديهم القناعة بضرورة التمتع بالعضوية داخل صفوف الاتحاد، فضلا عن أعضاء الشبيبة الاتحادية والمستشارين الجماعيين والمرشحين بلون حزب “الوردة” في الاستحقاقات الجماعية ليوم 8 شتنبر الماضي، وأعضاء المجلس الوطني للحزب.
وأسفرت اللقاءات المنعقدة بمقر الحزب عن هيكلة لجنة تحضيرية تسهر على التحضير للجمع العام التجديدي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بزايو.
وجاءت اللجنة على الشكل التالي:
المنسق: كمال لمريني/النائب الاول: الياس بوبوح/النائب الثاني: طارق ناشط/أمين المال: العربي جدرون/نائبه: احمد مشبال
المقرر: ادريس اليبدري/نائبه: عزالدين ابركان/الأعضاء: وليد بلعيدي- عصام الرحماني- معاذ طايق- نورالدين البوشعيبي- عمر رحو

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

جمعية رواد الشرق تخلق الحدث بختان العديد من الأطفال

إجهاض مخطط لتنظيم عملية للهجرة غير الشرعية بين الناظور ومليلية