جمعية قدماء المولودية تنبعث من جديد وتؤكد التزامها بأهدافها النبيلة

أحمد الرمضاني

نظمت جمعية قدماء لاعبي فريق المولودية الوجدية لكرة القدم، حفل عشاء بالمركز السياحي واد الذهب بوجدة، على شرف اعضائها ومنخرطيها، وذلك يوم الجمعة 18 مارس الجاري.
ويهدف هذا الحفل بحسب المنظمين إلى ربط اواصر التواصل بين قدماء لاعبي سندباد الشرق، وبعث روح جديدة في الجمعية، بعد جمود امتد لعدة سنوات، خصوصا عقب تشكيل مكتب جديد، خلال الجمع العام المنعقد مؤخرا، والذي أسفر عن انتخاب جلال طير رئيسا للجمعية بالإجماع، خلفا لمصطفى ناجم.
وفي معرض مداخلته، حدد الرئيس الجديد اهداف الجمعية، التي تروم إلى توطيد اواصر التضامن والتكافل و التواصل بين قدماء اللاعبين، ومؤكدا على مبدأ التسيير الجماعي، و فتح المجال للعمل المشترك ضمن لجن، يوكل إليها التخصص في تدبير انشطة معينة.

من جهته، دعا ميمون جوييط الذي يعد اول رئيس للجمعية حين ميلادها سنة 1993، كل مكونات الجمعية إلى الافتخار بانتمائها إلى فريق عريق، ذي مرجعية تاريخية، مستعرضا من جانب اخر ، وبايجاز محطات و إنجازات للجمعية خلال فترة رئاسته لها، كما شدد على ضرورة انكباب الجمعية على الاهتمام بالجانبين الإنساني و الاجتماعي للاعبين القدامى، الذين يعيشون ظروفا صعبة، والسعي إلى رد الاعتبار للاعب المعتزل من خلال تنظيم حفلات تكريمية معنوية…
ودعا مصطفى ناجم الرئيس السابق للجمعية إلى ضرورة الاستمرارية في العمل المتواصل، و تجاوز حماس البداية، الذي غالبا ما يتسم به العمل الجمعوي، لكن سرعان ما يدب الفتور في أصحابه مع مرور وقت قصير بفعل ظروف الحياة المختلفة بالنسبة لكل واحد على حدة، عل حد قوله.

واقترح ناجم الالتفات إلى وضعية دولي المولودية السابق مصطفى طاهير ( الطاهري)، كاولوية ضمن اهتمامات الجمعية، وتحديدا بالتكفل بتسديد ديون بقيمة مالية إجمالية تبلغ 65 الف درهم، تخص أقساط شهرية مقابل استفادته من سكن، وهب له بمبادرة من مؤسسة مولاي سليمان بوجدة سنة 2006، وهو الاقتراح الذي نال قبول و ترحيب الحضور، و زاد عليه البعض مقترح ربط اتصالات بجهات مختلفة، لحل هذا المشكل و المساهمة في تصفية هذا الدين العالق.
لائحة المكتب المسير للجمعية:
الرئيس: جلال طير.
نائبه الأول: كمال سميري.
نائبه الثاني: رشيد نكروز.
الكاتب العام: فؤاد رزوق.
نائبه: فوزي مرزاق.
أمين المال: جمال لويزي.
نائبه: أحمد رحماني.
المستشاران: حسين أبخار ومحمد الأزهري.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

“إسبانيا تعتبر المبادرة المغربية للحكم الذاتي بمثابة الأساس الأكثر جدية وواقعية ومصداقية من أجل تسوية الخلاف” المتعلق بالصحراء المغربية

بسبب المناورة الجزائرية الخبيثة: تونس تطرد بوليساريو والجزائر وتلغي بطولة الصداقة العربية