جمال أبنا يقود “ليزمو” و يرث “الأزمة”

أحمد الرمضاني

قال جمال أبنا إنه عاد لرئاسة فريق الاتحاد الرياضي الإسلامي الوجدي لكرة القدم، استجابة لمطالب ورغبة أعضاء من المكتب المسير للفريق، ومنخرطين ومحبين، خصوصا بعدما لم يتقدم أي أحد لتولي هذه المسؤولية، وهو ما كان وراء تأجيل انعقاد الجمع العام للفريق، أكثر من مرة، على حد قوله.
وتابع أبنا ” هناك اعضاء من المكتب كانوا باشروا اتصالات مع أشخاص، وعرضوا عليهم موضوع رئاسة الفريق، خلفا لعبد الله قازوز، الموقوف لمدة خمس سنوات، لكنهم اعتذروا عن قبول هذا العرض، وأنا شخصيا اتصلت بالفاعل الرياضي والجمعوي توفيق موسي، ما مرة، لكنه اعتذر هو الاخر… “.


وكشف اللاعب السابق للفريق، عن “وجود اكراهات مالية كبيرة يواجهها الأخير، منها تراكم ديون اضافية، عما كان عليه الحال في المواسم الفارطة، إذ هناك مستحقات لم تسو لفائدة عدد من اللاعبين، و ممونين … ”
وفضل الرئيس الجديد / القديم ل “ليزمو” عدم الحديث عن مستقبل الفريق، و أهدافه هذا الموسم، أو تقديم أية وعود و اكتفى بالقول: ” على جميع محبي الفريق والمهتمين بشؤونه، أن يعلموا جيدا واقع الفريق، و التحديات التي تنتظره، لذا لا يجب أن يرفع سقف الطموحات فوق اللازم، وأن يبقى المكسب الوحيد هو أن تسير سفينة الفريق في البطولة بدون أعطاب تهدد مصيره، وواقع الحال يفرض التفاف الجميع حول الفريق، وأن يحظى بكل أشكال الدعم و التضامن، فالطريق طويل وشاق، ولكل مقام مقال…”
يذكر أن موعد الجمع العام العادي السنوي لفريق الاتحاد الرياضي الإسلامي الوجدي للموسم الرياضي 2022/2021 ، حدد يوم 5 أكتوبر المقبل، بمقر العصب الشرقية بمدينة وجدة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بوعرفة: الكهرباء في ظل الغلاء…

كُتاب ومثقفون ومهتمون يشجبون منع شاعر من المشاركة في أنشطة أدبية