بعد مستشفى الفارابي…شغيلة القطاع الصحي بالمستشفى الجامعي تنتفض

عبد العزيز داودي

في إطار البرنامج المؤطر من طرف الجامعة الوطنية للصحة، المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، على ضوء التصريحات المستفزة للوزير المنتدب المكلف بالميزانية فوزي لقجع، والتي أشار فيها إلى أن الحكومة تعتزم تفعيل العمل بنظام التعاقد، وبالتالي ضرب الوظيفة العمومية، وتكريس تبضيع وتسليع الخدمات الخدمات الصحية المقدمة للمرتفقين، والاجهاز على الحقوق المادية والمهنية لشغيلة القطاع الصحي، نظمت صباح اليوم الخميس 04 نونبر الجاري، شغيلة القطاع الصحي بالمستشفى الجامعي بوجدة وقفة احتجاجية حاشدة ببهو المستشفى الجامعي محمد الساس، رددت خلالها شعارات قوية منددة بتصريحات فوزي لقجع، ومطالبة بالعدول عن أي قرار يستهدف النيل من الوظيفة العمومية، ويكرس لهشاشة العلاقات الشغلية.
ودعا المحتجون إلى وجوب رص الصفوف، والاستعداد لمعارك كبرى لإجبار الحكومة على الرضوخ للمطالب العادلة والمشروعة لشغيلة القطاع الصحي، وعلى الحفاظ على المرفق العام، بما يضمن سلاسة ولوج المواطنين/ت إلى المراكز الصحية.
يشار، إلى أن الجامعة الوطنية للصحة قامت بعدة وقفات على امتداد مدن الجهة الشرقية في كل من تاوريرت، كرسيف، الناظور، فكيك والدريوش، بالاضافة إلى مدينة وجدة.
وينتظر أن تصعد الشغيلة الصحية من أشكالها النضالية، بالنظر إلى تراكم المشاكل، وإلى المخططات الحكومية الرامية إلى تصفية الوظيفة العمومية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

جامعة محمد الأول بوجدة تقيم حفل تسليم أوسمة ملكية لفائدة 06 أساتذة

رسميا: فريق “ليزمو” يتعاقد مع المدرب سعيد الصديقي