المكتب النقابي UMT لمستخدمي البنك الشعبي وجدة بركان يندد باغلاق باب الحوار

عبد العزيز داودي

عبر المكتب النقابي المحلي للبنك الشعبي وجدة بركان في بيان له عن قلقه البالغ إزاء تدهور الاوضاع المهنية والاجتماعية لعموم المستخدمين/ت نتيجة تصرفات الإدارة الجهوية للبنك الشعبي التي لم تكترث للعديد من المراسلات المطالبة بالحوار المستعجل عبر اليات التفاوض الجماعي التي ينص عليها تشريع الشغل وتكفلها القوانين الجاري بها العمل وذات الصلة، مع العلم أن انتخابات أعضاء اللجان الثنائية مكنت نقابة الاتحاد المغربي للشغل من الحصول على صفة الأكثر تمثيلية، ومع ذلك تلكأت الادارة الجهوية في الاستجابة لطلبات اللقاء المتكررة متذرعة بمطبات لا تدخل إلا في خانة اسلوب التسويف، وتنم عن نهج سياسة الهروب إلى الأمام في القضايا المتعلقة بمطالب مستخدمي/ت البنك الشعبي بوجدة وبركان. وتأسيسا على ذلك، فقد قرر المكتب النقابي مؤازرا بالاتحاد الجهوي للاتحاد المغربي للشغل، والعديد من القطاعات العمالية والوحدات الانتاجية تنظيم وقفات احتجاجية، تنديدا بسلوك الادارة الجهوية، ودفاعا عن حرية ممارسة العمل النقابي، وعن الحق في المفاوضة الجماعية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تفكيك خلية إرهابية موالية لتنظيم “داعش” تضم ثلاثة أشخاص متشبعين بالفكر المتطرف ينشطون بمدينة الرشيدية

المعارضة القوية عماد البرلمان القوي: لما نتحدث عن المعارضة نستحضر حقوقها الدستورية؟