السعيدية: إقدام “مخازني” على وضع حد لحياته شنقا داخل غرفته بمقر الملحقة الإدارية القصبة

عبد القادر بوراص

أقدم عبد المولى أغربال، رجل قوات مساعدة برتبة ”بريكاديي”، عازب من مواليد 1988، ينحدر من عين بني مطهر، لأسباب مجهولة، ظهر اليوم الجمعة 02 يوليوز الجاري، على وضع حد لحياته شنقا داخل غرفته السكنية بمقر الملحقة الإدارية القصبة بمدينة السعيدية.

وحسب مصادر مطلعة، فإن زملاء الضحية لاحظوا غيابه وعدم مغادرة غرفته المخصصة لإقامة عناصر القوات المساعدة العزاب، ولم يلتحق بهم لأداء صلاة الجمعة كالمعتاد بمسجد الحسن الثاني القريب من الملحقة، فتوجهوا لتفقده ليجدوه جثة هامدة بعد أن وضع حدا لحياته شنقا.

الحادث غير المنتظر استنفر المصالح الأمنية بمختلف تلاوينها، كما حل بعين المكان وفد من كبار رجال القوات المساعدة يتقدمهم القائد الإقليمي ببركان، حيث تم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية المطلوبة بما فيها معاينة جثة الضحية قبل نقلها إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي الدراق ببركان في انتظار إخضاعها للتشريح الطبي، مع فتح تحقيق في الموضوع، خاصة أن الهالك كان يتميز بمكارم الأخلاق والطيبوبة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أكاديمية جهة الشرق تشجع التميز وتكرِّم التلميذات والتلاميذ المتفوقات والمتفوقين بالجهة

جثمان البطل الرياضي الزرفاوي يوارى الثرى بوجدة قادما من أمريكا