الساحة الجمعوية بوجدة تتعزز بميلاد ”المنظمة المغربية لإحياء التراث المغربي القديم”

عبد القادر بوراص

في احترام تام للتدابير الاحترازية الوقائية المتخذة وطنيا لتفادي تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد ـ 19)، انعقد الجمع العام التأسيسي لـ ”المنظمة المغربية لإحياء التراث المغربي القديم”، اليوم الجمعة 11 يونيو الجاري، بفضاء النسيج الجمعوي، وسط مدينة وجدة.

وبعد أن اطلع الحضور النوعي على بنود القانون الأساسي المقترح ومناقشة فصوله والمصادقة عليها بالإجماع، تم انتخاب أعضاء المكتب المسير الذي ضم نخبة من الأساتذة وأفراد الجالية المغربية ونشطاء جمعويين متشبعين حتى النخاع بالعمل الجمعوي الهادف والبناء الذي يروم خدمة الصالح العام، برئاسة عبد اللطيف مكروم.

وهذه التشكيلة الكاملة للمكتب المنتخب:

ـ الرئيس: عبد اللطيف مكروم          ـ نائبه: محمد منصري
ـ الكاتب العام: يحيى شتواني           ـ نائبه: عفان زرڭيط
ـ أمين المال: مصطفى عبوشي        ـ نائبه: خالد بوطاهر
ـ المستشارون: عرفة عياد، رشيد طاهري، نور الدين ڭاسمي.

ميلاد ”المنظمة المغربية لإحياء التراث المغربي القديم” سيعزز، بلا ريب، الساحة الجمعوية المحلية والجهوية والوطنية، بل والدولية بحكم انفتاحها على فعاليات جمعوية نشيطة من أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج، خاصة أن من بين أهدافها التي تضمنها القانون الأساسي ”الاهتمام بأفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج ومساعدتهم في حل مشاكلهم”.

وتروم المنظمة المذكورة تحقيق جملة من الأهداف النبيلة منها حماية التراث الوطني والتعريف به لدى المحافل الوطنية والدولية، البحث في جميع أنواع التراث المغربي القديم قصد تنميته وتطويره والمحافظة عليه، تشجيع ثقافة التعايش الاجتماعي والعمل الجماعي والمحافظة على التقاليد والعادات والتعريف بالموروث الثقافي والطبيعي المحلي والوطني، التعريف بالحضارة القديمة للمغرب وسكانه الأقدمين قصد تنميتها، العمل على إحياء الأنماط التراثية القديمة لسكان المغرب القدامى والتعريف بها في إطار التنوع الثقافي، العمل على ترميم المآثر اليهودية القديمة بتنسيق مع الجهات المختصة، وجميع المآثر القديمة، استقطاب الوفود الأجنبية في إطار تشجيع الاستثمارات الداخلية، تشجيع السياحة الجبلية والتعريف بها قصد استقطاب مستثمرين والنهوض بها، إضافة إلى أهداف أخرى ذات طابع اجتماعي وثقافي وفني.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الناظور: اختناق عاملات بوحدة صناعية لإعادة تدوير الملابس المستعملة بسبب غاز مسيل للدموع

السعودية: اقتصار حج هذا العام على المواطنين والمقيمين داخل المملكة بإجمالي 60 ألف حاج