الجيدو المغربي يفقد البطل البوعزاوي، أحد الرواد ببركان والجهة الشرقية

أحمد الرمضاني

فقدت رياضة الجيدو بمدينة بركان والجهة الشرقية، أحد أبرز روادها وأبطالها الذين خدموا الرياضة الوطنية عموما بكل إخلاص و تضحية وتفان، الأمر يتعلق بالأستاذ لحبيب البوعزاوي الذي وافاه الأجل المحتوم بمسقط رأسه بعاصمة البرتقال، يوم الإثنين 6 يوليوز الجاري، عن عمر يناهز 81 سنة.

ويعد الراحل البوعزاوي من الجيل الأول الذي برز نجمه في رياضة الجيدو، خلال عقد ستينيات القرن الماضي، إلى جانب رفقاء دربه الطويل أمثال: التهامي اشنيور، لحسن حميدي، بنقسو التيجيني وغيرهم الذين شرفوا المنطقة الشرقية والراية الوطنية، رفقة مختلف المنتخبات الوطنية في عدد من البطولات والملتقيات والدوريات العربية والإفريقية والدولية….

وسبق للراحل البوعزاوي الذي يعد الأب الروحي لهذه الرياضة الأولمبية بمدينة ابركان، والحائز قيد حياته على الحزام الأسود، الدرجة السادسة، أن فاز بالميدالية الذهبية في البطولة المغاربية سنة 1967، وأخرى فضية في الوزن المفتوح. كما نال الميدالية البرونزية في البطولة الإفريقية بنيجيريا سنة 1973، وسبق له أن تقلد مهمة مدرب وطني وحكم دولي، وشغل منصب مدير تقني لعصبة الشرق في الفترة الممتدة من 1980 إلى 1999، هذا فضلا عن كونه رئيس ومدرب النادي معهد الرياضات ببركان، وتخرج على يديه عدد من الأبطال والمدربين…

رحم الله الفقيد وأسكنه فسيح جنانه.. وتعازينا الحارة لعائلته الصغيرة والكبيرة.. “إنا لله وإنا إليه راجعون”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

المستهلك بين التهاب أسعار الأضحية وسندان دخله المحدود

تنظيم المنتدى الجهوي بأكاديمية جهة الشرق لتعزيز قدرات منسقي الحياة المدرسية وأطر الدعم الاجتماعي في مجال التربية على التسامح والمواطنة والسلوك المدني