إنا لله و إنا إليه راجعون 

قبيل مغرب يومه الأحد..انتقل الى رحمة الله عمي موسى الرمضاني الذي يعد من الرعيل الأول للمستخدمين بالمصالح البلدية بمدينة وجدة، حيث كان مسؤولا عن مصلحة التزيين ( كان مشهورا باسم موسى لعلامات )… اذ كان مكلفا بمصلحة تزيين وجدة بالاعلام و اللافتات، و تحضير المنصات في كل المناسبات الدينية و الوطنية و الزيارات الملكية للمغفور له الحسن الثاني، ثم مختلف التظاهرات و المهرجانات و اللقاءات السياسية و الثقافية و الرياضية ..التي تشهدها العاصمة الشرقية و كذا مدينة السعيدية …
نسأل الله عز وجل ان يشمله بواسع رحمته و يسكنه فسيح جنانه.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اختفاء أو سرقة  أو اهتراء أغطية بالوعات الواد الحار تُخلِّف ضحايا بطرقات وجدة

الأستاذ رابح الخالدي في ذمة الله