“أمل الحياة”: عنوان أول ديوان جماعي أمازيغي بالريف من أجل دعم مرضى السرطان

محمد بولعيون

بعد مدة زادت عن سنتين من الانتظار والمعاناة، تمكن أخيرا الشعراء الريفيون الأمازيغ من تحقيق حلمهم، وإصدار ديوان شعري جماعي تحت شعار “الثقافة من أجل خدمة الإنسانية“، الشعار الذي يحمل في طياته دلالة اجتماعية عميقة توخى من خلاله صاحب فكرة الديوان الشاعر والأستاذ جمال الغازي تقديم الدعم المعنوي والمادي لمرضى السرطان والفقراء منهم على وجه الخصوص.

كما تم عنونة الديوان بـ “أمل الحياة” “anaruz n tudart” ، تعبيرا عن تفاؤل هؤلاء الشعراء الكبير والدائم في الحياة، ونظرتهم الصافية للمجتمع، وتطلعهم المستدام إلى رؤية الحياة بصورتها الإيجابية.

شارك وساهم في كتابة هذا الديوان 61 شاعرا وشاعرة من الريف، وسهر على الإعداد والتصحيح كل من الدكتور جواد الزوبع، أستاذ جامعي بكلية سلوان، ذ.محمد أفقير والأستاذ علي سعيد.

وقام بتصميم الغلاف الأستاذ محمد الراشدي، وتم نشر الديوان من طرف مركز الأبحاث والدراسات الأمازيغية بالريف.

وسيتم تخصيص مداخل بيع الديوان لفائدة مرضى السرطان، خاصة الفقراء منهم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

رصد اعتمادات مالية استثنائية ضمن برنامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية للنهوض بالتعليم الأولي في مجموع وحدات التعليم الأولي التي تسيرها بإقليم تاوريرت (صور)

تسجيل هزتين أرضيتين متتاليتين بإقليم الدريوش