أقدم سكان للمغرب العربي “شمال إفريقيا” هم عرب من بلاد الشام

 

أعلن رسميا في دراسة نشرت لمجموعة من 17 سنة في الجينات يترأسهم العالم الألماني Loosdrecht

أعلن فيها:

عن نتائج الحمض النووي لسبعة أشخاص عاشوا قبل 15 ألف سنة في المغرب العربي أي شمال افريقيا أنذاك ، وتعتبر أقدم جثث لإنسان معاصر تم العثور عليها لحد الآن وهي بلا ريب تمثل جينات ( أجداد السكان الأصليين) لشمال افريقيا ، تم إيجاد جثثهم في كهف تافوغالت شمال شرق المغرب بالقرب من وجدة … و كانت نتائجها صادمة كليا

فقد توقع العلماء أن يجدوا جينات أصحابها ( هؤلاء الرجال الذين عاشوا قبل 15 ألف سنة ) تحمل جينات السلالة الجينية الخاصة بجينات البربر الحاليين ( بإعتبار أنهم سكانها الأوائل كما يزعمون ) وهي السلالة E-m183 التي تنحدر من السلالة E-m81 التي تنحدر بدورها من السلالة الأم الافريقية E-m35
لكن النتائج كما ذكرنا خيبت توقعات كل العلماء المشاركين في الدراسة

فلم تخرج ولا نتيجة واحده لأي رجل من أولئك الأسلاف القدامي على الجينات الذكورية التي يحملها اليوم البربر أو كما أصبح يطلق عليهم الأمازيغ المعاصرون، بل خرجت كل النتائج على سلالات تنتشر اليوم ( ثقلها وأغلبية ساحقة من حامليها تبين بعد المقارنة الجينية ، أن أقرب الجينات المشتركة ( للإيبيروموريسين ) = أقدم سكان عاشوا في شمال افريقيا قبل 15 ألف سنة ، هي جينات من المشرق العربي ، و بالتحديد جينات أكتشفت في جثث قديمة عثر عليها في فلسطين والأردن
وكانت كالتالي : بالصورة أدناه
رابط البحث https://www.science.org/doi/10.1126/science.aar8380

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

المكتب التنفيذي لرابطة كاتبات المغرب ينعي الفقيدة عزيزة يحضيه

طنجة: إجهاض عملية للتهريب الدولي للمخدرات