أطر وكفاءات من وجدة تلتحق بحزب الاستقلال

بعد إعطاء الانطلاقة للعملية التحسيسية باهمية العمل السياسي والمشاركة في انتخابات 8 شتنبر التي تنظمها الشبيبة الاستقلالية فرع وجدة بالقاعة المغطاة التقدم والتي حضرها الكاتب الوطني للشبيبة عثمان الطرمونية والتي ستعرف تنظيم عدد من اللقاءات الشبابية في أحياء مدينة وجدة ، اشرف السيد عمر حجيرة عضو اللجنة التنفيذية والمنسق الجهوي لحزب الاستقلال، على حفل التحاق العديد من أطر مدينة وجدة بحزب الاستقلال
اللقاء كان مناسبة، للاعلان وبشكل رسمي انضمام العديد من أطر وكفاءات بمختلف المجالات (أطباء، اطباء أسنان، رياضيين، صيادلة، مدراء للمؤسسات عمومية، اطر ادارية عليا ،أستاذة جامعيين، مهندسين بنكيين ،نساء ورجال الأعمال ….

في بداية اللقاء، رحب مفتش الحزب بالحضور الكريم، مؤكدا أن التحاقهم بصفة رسمية بحزب الاستقلال، هو قيمة مضافة بالنسبة للحزب، على اعتبار ان حزب الإستقلال قوي بأطره وكفاءاته الذي يزخر بها ويؤثت بها مختلف تنظيمات الحزب.
رشيد زمهوط الكاتب الإقليمي للحزب عرف بمختلف التنظيمات الحزبية، والمكونة من الفرع وهيئاته الموازية والمكتب الإقليمي ومنظمة المرأة والشبيبة الاستقلالية و الروابط المهنية … في المقابل رحبت كاتبة منظمة المرأة الاستقلالية فاطمة بنعزة بالحضور وبكل الملتحقين، وفي مقدمتهم النساء، مؤكدة ان انضمامهن للحزب هو مفخرة وقيمة مضافة وأن المرأة ستقول كلمتها وبقوة في الاستحقاقات المقبلة.

وفي كلمته، رحب عمر حجيرة عضو اللجنة التنفيذية والمنسق الجهوي للحزب، بالحضور الكريم في بيت عائلته الصغيرة وبيته الكبير حزب الاستقلال.
عمر حجيرة عبر عن افتخاره واعتزازه بالتحاق ثلة من الأطر والكفاءات بحزب الاستقلال، مؤكدا أن التحاقهم جاء بعد ما وضعوا ثقتهم في حزب الاستقلال رغم تواجده اليوم في المعارضة وليس في الأغلبية وفي التسيير
عمر حجيرة يضيف خلال هذا اللقاء أن الانتماء لحزب سياسي معين أصبح أساسيا، على اعتبار ان العمل في الميدان السياسي هو مدرسة لانها تجمع كل اطياف المجتمع وتجمع شتى الصفات ومختلف المهن .
وأضاف، أنه جاء اليوم لينخرط الجميع، في المجال السياسي، لأن الاحزاب بحاجة ماسة لضخ دماء جديدة واطر جديدة وكفاءات ونخب متميزة ومن جهة أخرى اصاف ان حزب الاستقلال يخوض معركة سياسية وانتخابية من أجل احتلال المرتبة الأولى في الاستحقاقات التي سيعرفها المغرب واعتبر ان حزب الاستقلال هو البديل وهو الحل الذي سيضع حدا لسنوات الأزمة التدبيرية على المستوى الحكومي التي يعيشها المغرب، وسببها اساسا كل مكونات الحكومة وعلى راسها الحزب الحاكم يقول عضو اللجنة التنفيذية لحزبالإستقلال .
وأكد ان الروابط المهنية التي يزخر بها حزب الاستقلال، هي عبارة عن دعامة أساسية لبلورة كل الأفكار والمقترحات، ومختلف البرامج المحلية والجهوية التي تتماشى واحتياجات الجهة وفق بطبيعة الحال النموذج التنموي الجديد.

عمل تنظيمات الحزب يقول حجيرة العمل الجاد والمتواصل، عمل مبني على التشارك والتشاور وتحضير البرامج ، ليس بتوجيه الانتقادات الهدامة وممارسة النذالة السياسية عبر نشر اشاعات وأكاذيب ومعطيات مغلوطة لتسميم الأجواء ، مؤكدا أن هناك من يريد تكريس الفراغ بضرب الكفاءات وإبعادهم عن المشاركة السياسية ويتعمد عدم خلق البديل من أجل الوطن ، في الاخير دعا الى الاحزاب السياسية الى رفع النقاش السياسي داخل المجتمع وذلك بطرح البرامج الانتخابية لكل حزب ومناقشة الحصيلة وتشجيع المواطنات والمواطنين على الإنخراط والمشاركة في الانتخابات المقبلة .
يبدو ان حزب الإستقلال يعزز مواقع قوته باختراق الطبقة الوسطى والمثقفة بالمدينة الالفية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

حصص تحسيسية ببركان حول العنف المبني على النوع الاجتماعي

الـCNSS يعلن تمديد الاستفادة من الدعم المالي الخاص بكوفيد-19 للعاملين في عدة قطاعات مهنية