أزيد من 150 مهاجر من إفريقيا جنوب الصحراء يحاولون اقتحام مليلية المحتلة

الحدث الشرقي

حاول نحو 150 مهاجرا، اليوم الثلاثاء، العبور إلى مدينة مليلية المحتلة، دون أن يتمكنوا من ذلك، بينما أصيب تسعة من أفراد الحرس المدني الاسباني بجروح أثناء صدهم، وفق ما أعلنت السلطات المحلية.

وحسب مصادر إعلامية من مليلية المحتلة، فإن “مجموعة من 150 شخصا” حاولوا في حدود الخامسة صباحا العبور عن طريق رصيف بالميناء الذي يمثل حدود المدينة “لكن لم يتمكن أحد منهم من الدخول”.

وأضاف “أصيب تسعة من أفراد الحرس المدني الاسباني بجروح طفيفة مبدئيا بسبب عنف المهاجرين الذين كانوا يحملون هراوات وعمدوا إلى الرشق بالحجارة”.

ويتحدر “جل هؤلاء المهاجرين” من بلدان إفريقيا جنوب الصحراء، وفق ما أوضح المصدر.

وكانت سبتة المحتلة شهدت منتصف ماي تدفقا استثنائيا لنحو عشرة آلاف مهاجر، بينهم الكثير من القاصرين، في أزمة غير مسبوقة.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هلال: تسوية قضية الصحراء لا يمكن تصورها إلا في إطار السيادة والوحدة الترابية للمغرب

جريمة قتل عنصرية ضدّ مغربي مقيم في إسبانيا