احدث المقالات
Home > الحدث > مهرجان وجدة الوطني لفيلم الهواة يستعد لإطلاق نسخته الخامسة

مهرجان وجدة الوطني لفيلم الهواة يستعد لإطلاق نسخته الخامسة

ميلود بوعمامة

عقدت جمعية رسالة الفن للتنمية و والإبداع ندوة صحفية، يوم الإثنين21 أكتوبر الجاري، بفضاء مركز الدراسات والبحوث الإنسانية والاجتماعية بوجدة، لإطلاع رجال ونساء الصحافة والإعلام عن فحوى الخطوط العريضة للدورة الخامسة لمهرجان وجدة الوطني لفيلم الهواة.

وحسب اللجنة المنظمة لهذه التظاهرة السينمائية الوطنية، سيتنافس على جوائز المهرجان 11 فيلما قصيرا، تمثل مخرجين شباب جاءوا من مختلف المدن المغربية، وسيرفع ستار هذه التظاهرة السينمائية، المنظمة بتعاون مع المركز السينمائي المغربي، بورشة فنية وتقنية في إدارة الممثل والإخراج، يشرف على تأطيرها الممثل الشاب هشام الإبراهيمي.

وتحمل نسخة هذه السنة من مهرجان وجدة الوطني لفيلم الهواة، فقرات وأنشطة مهمة للغاية، وأبرز معالمها عروض سينمائية قصيرة تعرض بمسرح محمد السادس، وتندرج ضمن المسابقة الرسمية للمهرجان، وأخرى تعرض بالمؤسسات الاجتماعية كالسجن المحلي لوجدة، بالإضافة لأفلام المدارس وسينما الضيف، كما ستنظم حملة للتبرع بالدم في مبادرة إنسانية واجتماعية، بتنيسق مع بعض الشركاء.

وتتخلل الطبعة الخامسة من المهرجان، المزمع تنظيمها من 23 أكتوبر إلى غاية ال 26 منه، حسب المنظمين، ندوة رئيسية تحت شعار : “سينما الهواة ..إبداع مستمر وشغف لا ينضب”، بمشاركة نقاد سينمائيين وإعلاميين ومهمتين، كما سيكرم المهرجان الناقد السينمائي المغربي أحمد السيجلماسي الإدريسي، نظير عمله الدؤوب في التأريخ للسينما المغربية، ومواكبته لأهم المهرجانات والملتقيات السينمائية وجديد السينما ببلادنا، وسيوقع بالمناسبة آخر مؤلفاته بالفضاء التاريخي ل “خزانة الشريف الإدريسي”، المتواجدة وسط المدينة القديمة لوجدة.

واعتبر عزالدين ميساوي، مدير المهرجان، أن جل شباب “رسالة الفن” المشرف على تنظيم هذا الحدث السينمائي الوطني، الذي يعد ثالث مهرجان سينمائي بوجدة، مجند وعلى أتم الاستعداد للطبعة الخامسة من المهرجان، رغم الصعوبات التي واجهتهم من ناحية الدعم المالي للسير قدما في استمرار هذا الحدث السينمائي، مضيفا أنه “بالرغم من هذه الاكراهات، فالجمعية تسير على خطى ثابتة من أجل إتمام المشروع الذي بداناه منذ خمس سنوات، وآمن به كل الشباب الذي تتراوح متوسط أعمار كل واحد منهم ما بين و25 22 سنة، في تحد لكل الصعاب.

واستطرد ميساوي كلامه في الندوة الصحفية، أن هدف جمعية رسالة الفن للتنمية والإبداع، هو تأطير الشباب في مجال السمعي البصري وصناعة المحتوى، خاصة في الظرفية الراهنة التي أصبح فيها الشاب المغربي يصور أفلاما ويبثها عبر وسائل التواصل الاجتماعي، دون الاهتمام بالتأطير الأكاديمي والقانوني، في ظل الطفرة التكنولوجية التي يعرفها القطاع”، معتبرا الشباب هو قطب الرحى في هذه العملية، انطلاقا من الإنتاج والتصوير والإخراج وغيره…

وخلصت الندوة الصحفية إلى تقديم عدد من مداخلات الصحافيين والإعلاميين الذين تعرفوا عن كثب على جديد برنامج هذه الدورة ومعالم خطوطها العريضة.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.