احدث المقالات
Home > الحدث > الحدث الجهوي > جمركي وجدة يتمادى في خلق الفوضى وسط حي سكني على مرأى ومسمع الجماعة والإدارة

جمركي وجدة يتمادى في خلق الفوضى وسط حي سكني على مرأى ومسمع الجماعة والإدارة

د. محمد حماس

يتعلق الأمر بالجمركي صاحب محل الميكانيكا بحي الزيتون، تجزئة بن ميمون، زنقة التضامن، المرخص له من طرف رئيس قسم المنازعات ببلدية وجدة، وتزكية اللجنة المعلومة التي تجوب تراب الجماعة وتحوي في عضويتها هددا من المصالح الإدارية، بما فيها الامنية، والذي يبدو أن لا رادع له في غياب تنزيل وتطبيق القانون الذي ينظم المجال، وغياب رئيس مجلس جماعي حقيقي يتعامل مع شكايات ساكنة المدينة بمسؤولية، ويفضل أن يترك الأمور على عواهنها، وهو بذلك ينحاز للباطل، ويلحق الضرر بي كمواطن يؤدي ما عليه من مستحقات ضريبية ويحترم القانون لوحده.

نشرنا في الأسبوع السابق مقالة في ذات النازلة،أملا في ردة فعل الضمائر الغائبة، لكن لا حياة لمن تنادي، لا بلدية ولا قائد ولا والي ولا يحزنون، غير الفراغ، وكأن القوم يقولون لك في استهتار دائم: اكتب ما شئت فلا جدوى من ذلك … فلم تعد الصحافة تقض مضجعهم كسلطة رابعة. لقد ابتكروا لها أسلوب الاستخفاف واللامبالاة.

أما الجمركي ونجله فتماديا في الفوضى، بشكل هستيري حد الصراع، وتشغيل المحركات لوقت متأخر، وخلق نوع من الهلع بأساليب صبيانية، كردة فعل على المقال، مما يدل أن الفساد مستفحل ومستشري فيهم، ما دامت الجماعة والسلطات المحلية تباركان أفعالهم الشنيعة، وجرائمهم في حق المجال والفضاءات السكنية.

سوف أظل أكتب، وأومن بالكلمة الصادقة لفضح المسؤولين الذي يجثمون على صدر مصالحنا، حتى وإن ماتت ضمائرهم، لأن الفجر قادم، مهما طالت حلكة الليل.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.