احدث المقالات
Home > الحدث > الحدث الجهوي > تنسيقية أساتذة التعاقد تتوعد بشل المرفق العمومي بهذا التاريخ

تنسيقية أساتذة التعاقد تتوعد بشل المرفق العمومي بهذا التاريخ

حفيظة بوضرة: دعت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد لشل المرفق العمومي لمدة أربعة أيام متواصلة، وذلك من 19 إلى 22 فبراير 2019، إلى جانب خوض حملة لفضح الواقع المتردي لقطاع التعليم من 11 إلى 16 فبراير من السنة الجارية، فضلا عن مسيرة وطنية من أجل المطالبة بإسقاط مخطط التعاقد والإدماج في الوظيفة العمومية يوم 20 فبراير 2019.

ويأتي هذا  التصعيد بعد انعقاد المجلس الوطني لتنسيقية أساتذة التعاقد، اعتبارا منها أن الحكومة هي من دفعتهم لذلك، بسياسة التماطل التي تنهجها في تدبير الملفات، وعلى رأسها ملف إدماج الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد.

وحمل بيان صادر عن التنسيقية الوطنية، مجموعة من المطالب أهمها المطالبة بإسقاط التعاقد، وإدماج كل الأساتذة بأسلاك الوظيفة العمومية دون شرط، وكذا بالصرف الفوري لمستحقات كافة الأساتذة فوج 2018 دفعة واحدة في أقرب الآجال، وبالكشف عن الوضعية الإدارية لفوج 2016 وبالإعلان الفوري عن نتائج الدورة الاستدراكية في كل الجهات، فضلا عن المطالبة بتسوية كافة الملفات المتعلقة بجميع الفرقاء في التنسيقيات المتضررة، وباقي الإطارات المتضررة في القطاع.

واستنكر نص البيان الذي تم تذييله بشعار:”يا أساتذة المغرب، يامقهوري الوطن اتحدوا” لخرجات مسؤولي الوزارة الوصية المصرحة باستبعادها من أي صيغة رسمية للحوار، وكذا بالترسيبات التعسفية للأساتذة.

ونبه ذات البيان كافة الإطارات النقابية في القطاع، لأي صيغة اعتراف ببنود هذا النظام، سيما في البند القاضي بانتخاب ما أسماه ب “لجن الأطر المشبوهة”.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.