الرئيسية > الحدث > لماذا يصر بعض الأساتذة و الاداريين على الاستحواذ على جمعيات أمهات واباء التلاميذ رغم عدم وجود أبناء لهم بتلك المؤسسات؟

لماذا يصر بعض الأساتذة و الاداريين على الاستحواذ على جمعيات أمهات واباء التلاميذ رغم عدم وجود أبناء لهم بتلك المؤسسات؟

عبد الكريم السباعي

رغم تكويني المتواضع في الميدان الجمعوي منذ 1992 الى الان في مختلف المجالات منها الثقافية و التربوية والرياضية, ورغم تجربتي لمدة ثمان سنوات كعضو ثم رئيس لجمعية الاباء بمدرسة العرفان بوجدة. ثم رئيس لنفس الجمعية بثانوية محمد بن عمارة الاعدادية بحي السعادة .ورغم تكويني الاداري الصرف كخريج لمسلك تكوين أطر الإدارة التربوية, لم أتمكن من فهم ما يقع بثانوية عبد المومن التأهيلية ؟ ومازلت أتساءل عن الاسباب التي دفعت بعض الاساتذة و الموظفين للسطو على عضوية جمعية الأمهات والاباء بدون موجب حق مستعملين أساليب الاحتيال ضاربين القانون عرض الحائط.و لكن أمل الاباء بعد نشر هدا المقال أن يتحرك المسؤولون عن القطاع أولا لوقف هدا النزيف حفاظا على مصالح التلاميذ و تخليقا للحياة المدرسية .

ففي حوار مع بعض الاداريين الممارسين على مستوى جهة الشرق حول هدا الموضوع أجمع الكل على أن مكتب أي جمعية مادام لم يتحصل على وصل ايداع نهائي مسلم من طرف السلطة المحلية فهو مكتب غير معترف به. وأردف اخرون على أنه ولو توصل المكتب المزور بوصل ايداع يمكن الطعن فيه وعقد جمع عام اخر للأمهات و الاباء الحقيقيين وتأسيس جمعية أخرى عن طريق المحكمة الادارية.

إلا أننا و باختصار يمكن أن نلخص أهداف الأساتذة الذين يتسابقون لعضوية جمعيات الأمها و الاباء كالتالي:
_ إما للسطو على انخراطات التلاميذ التي تصل أحيانا الى 80 ألف درهم عبر التلاعب بالفواتير و السندات
_ إما لتشكيل كتلة للضغط على ادارة لمؤسسة للحصول على أفضل جداول الحصص و الاستفادة من الغياب الغير مبرر وحضور الاجتماعات و اللجان الوهمية و بالتالي هدر زمن التمدرس.
_ إما لتعبئة التلاميذ و اوليائهم بعد تسييس الجمعية من أجل أغراض ديماغوجية انتخاباوية.

لقد راقني كثيرا تدخل أحد الاباء الافاضل و هورجل تربية وتعليم من تونس الشقيقة له بنت بنفس الثانوية التي أشتغل بها عندما طرح السؤال التالي فيما معناه وهو يستغرب, بالله عليكم ما هدفكم من وراء الانضمام لجمعية لا علاقة لكم بها؟ رد أحدهم لدي كفالة تلميذ . فقلت في نفسي كيف يعقل أن خمسة أعضاء هم موظفون بالمؤسسة كلهم أصحاب كفالات…ألايوجد اباء و أمهات بيولوجيين لأكثر من 800 تلميذ و تلميذة ؟ ألم يكن خطاب الوزير السابق حصاد واضحا في منع الأساتذة و الاداريين من عضوية جمعيات الامهات و الاباء بسبب مبدأ التنافي ؟ ألم تطلعوا على فحوى المذكرات التنظيمية و الامرة في الموضوع. أم لغرض في نفس يعقوب قضاها .

نتمنى من السيد باشا المدينة و السادة رجال السلطة رؤساء الملحقات الادارية بوجدة ارسال أعوان السلطة لحضور الجموع العامة لجمعيات الامهات و الاباء لتسجيل الخروقات و ردع المخالفين لقانون العمل الجمعوي النظيف تنفيذا للتعليمات الملكية السامية القاضية بتخليق الحياة العامة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*