احدث المقالات
الرئيسية > الحدث > دراسة: 9 من أصل 10 من الشباب المغربي لايستطيعون الحصول على وظيفة

دراسة: 9 من أصل 10 من الشباب المغربي لايستطيعون الحصول على وظيفة

نشرت صحيفة “ليكونومسيت” استطلاعا أجراه موقع ReKrute.com حول الشباب وفرص العمل، أظهر أن 9 من أصل 10 شباب مغاربة لا يستطيعون الحصول على وظيفة.

وأشار الاستطلاع أن أغلبية الشباب اللذين يلجون سوق الشغل حديثا، أجورهم الأولى تقل عن 6000 درهم، وأن المهندسين وحدهم يحصلون على أجر ما بين 8000 و 12000 درهم.
وبسبب الأجور المنخفضة وفرص العمل النادرة ، اختار 34٪ من المستطلعين العمل في مجال آخر غير تخصصاتهم، وبالرغم من هذا ، فإن ثلاث أرباع من غيروا مسارهم لا يزالون غير راضين عن عملهم الجديد.

وبينت نتائج الاستطلاع أن ثلث المستجوبين لا يشتغلون في المجالات التي درسوها، و 25 في المائة من المستجوبين أقروا بأن أجورهم غير مغرية، و39 في المائة قالو بأنهم لا يجدون فرص عمل في المجالات التي درسوها. كما أن أغلب المستجوبين أقروا أنهم لم يتلقوا أي رد على طلباتهم للعمل.

وأوضح الاستطلاع أن مهندسي المعلوميات الذين يهاجرون في الغالب ليسوا أفضل حالاً فأغلبيتهم يبدأون بأجر أقل من 6000 درهم، ليرتفع هذا الأجر ليتراوح بين 6000 و8000 درهم ، مشيرا انه هناك فقط أقلية صغيرة منهم حوالي (4٪) تمكنت من الحصول على أول راتب يتراوح بين 10 آلاف و12 آلاف درهم، أما الهندسة المدنية ، فهي الوظيفة الأكثر طلبًا.

وأبرز الاستطلاع أن تخصصات مثل الهندسة الطاقية والبيئية، ربع خريجيها أجورهم الأولى تتراوح بين 8000 و10 آلاف درهم، وثلث تخصصات النسيج والملابس والموضة أجورهم الأولى بين 10آلاف إلى 12 ألف درهم.

من ناحية أخرى ، أفاد الاستطلاع أن أكثر من نصف خريجي الكليات العامة، أو مستوى الباكالوريا ، يتلقون أجورا تقل عن 4000 درهم، وأكثر من الربع يحصلون على أجر بين 4000 درهم و 6000 درهم بالنسبة ل 55٪ من حاملي شهادة الماستر، فيما أظهرت نتائج الاستطلاع أيضا أن 36٪ من المتخرجين من كليات إدارة الأعمال، يتراوح راتبهم الأول بين 4000 و 8000 درهم.

وجاء في الاستطلاع ان 7 ممن شملهم الاستطلاع من أصل 10 يعترفون بعدم الرضا عن أجورهم الأولى.

ويشار ان الاستطلاع تم على عينة من 4312 شخصا، و ما يقرب من نصف المستطلعين لديهم أقل من سنتين من الخبرة، و13٪ من 2 إلى 4 سنوات في العمل، و 22٪ بين 4 إلى 10 سنوات ، و17٪ أكثر من 10 سنوات من الخبرة. ودرس اكثر من ثلاثة أرباع المستطلعين حصرا في المغرب ، و16 ٪ منهم من المدارس والجامعات الأجنبية، وأكثر من نصف المستجيبين هم من الشباب (تحت سن 34 سنة).

عن ”لكم”

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*