احدث المقالات
Home > الحدث > الحدث الجهوي > منطقة بورديم النقطة السوداء في عملية توزيع الأراضي السلالية

منطقة بورديم النقطة السوداء في عملية توزيع الأراضي السلالية

ابراهيم لكصير
تعتبر الأراضي السلالية الرافعة الأساسية لتحسين دخل الفئات المعوزة، ومواجهة ظاهرة البطالة والفقر، فما بالك إذا كانت هذه المناطق حدودية، ونقصد هنا منطقة بوعنان ببوعرفة، حيث تشهد غليانا مضطردا للساكنة، بسبب تنزيل الظهائر الشريفة ومذكرات وزارة الداخلية في توزيع الأراضي السلالية في هذه المنطقة الحساسة لقربها من الحدود الجزائرية، في غياب تام لأبسط مساطر وقوانين توزيع الأراضي السلالية، حيث تكثر عملية إصدار شهادات ووثائق إدارية والقيام بمعاملات لتسهيل عملية الترامي والاستيلاء على أراضي الجموع.
وتعد منطقة بورديم النقطة السوداء في عملية التوزيع، وإصدار شهادات الاستغلال، في حين نجد أن هناك من ذوي الحقوق من لم يستفد من سنتمتر مربع واحد من أراضي أجداده بصفته سلالي من ذوي الحقوق، في المقابل تجد من هم قريبون من السلطة، أولئك الذين يفترض فيهم أن يمثلوا القانون ويحمونه يستفيدون من عشرات الهكتارات ضدا على العدل والقانون والمنطق.
وما الأحداث الأخيرة من الاعتداءات المتكررة على حدود الأراضي قصد تغييرها ( إسقاط وإتلاف أعمدة إسمنتية …) إلا قطرة في بحر انتهاكات ندعو المسؤولين للالتفات إليها، تنزيلا لتوجيهات جلالة الملك قصد النهوض بهذه المنطقة وإخراجها من براثين القهر والحرمان.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.